الرئيسية / جورجيا / لماذا ستندم إن لم تزر جورجيا

لماذا ستندم إن لم تزر جورجيا

لماذا ستندم إن لم تزر دولة جورجيا؟ لعلك ستتعجب من هذا العنوان وستسأل نفسك قائلا: “لماذا أصلا سأندم؟ هل سيفوتني شيء مهم هناك سيستدعي الندم؟”

حسنا عزيزي القارئ لا تتعجب أو تندهش من سؤالنا هذا؛

لا نعرف من أين نبدأ لنجيبك على هذا السؤال، هل نبدأ بطبيعة جورجيا الساحرة؟ أم بطقسها المعتدل؟ أم شواطئها الخلابة؟ أم منتجعاتها الرائعة؟ أم تاريخها العريق وآثارها القديمة؟ أم مبانيها ذات الطراز المعماري الفريد؟ أم طعامها اللذيذ وأطباقها الشهية؟ أم شعبها البشوش والمضياف؟!!!!!

حقًا لا نعرف من أين نبدأ؟! ولكن في مقالنا هذا سنحاول ان نجيب على سؤالك بقدر الإمكان وباختصار شديد؛ لنحكي لك فيه لماذا وقعنا في غرام جورجيا وانتهى بنا المطاف فيها رغم زيارتنا لكثير من البلدان والأماكن حول العالم، هيا بنا نتعرف على تلك الأسباب:

 

  1. المناظر الطبيعية الساحرة

بالرغم من صغر مساحتها،

  • تشتهر جمهورية جورجيا بطبيعتها الساحرة ومناظرها الطبيعية الخلابة، ففي الشمال -على سبيل المثال-في مناطق مثل مستيا وكازبيجي.
  • تجد جبال القوقاز ذات الارتفاعات الشاهقة والقمم المرتفعة التي تغطيها الثلوج.
  • تجد الغابات الممتدة والوديان المنبسطة وقد أحاطت مدينة كوتايسي من كل جانب.
  • في مدينة بورجومي ستجد ينابيع المياه الساخنة والمياه المعدنية التي تستخدم في العلاج والاستشفاء.
  • أهم مصادر السياحة في جورجيا: طبيعتها الساحلية الجميلة وشواطئها الخلابة؛ إذ تجد ذلك جليًا في مدنها الساحلية التي تطل على البحر الأسود كمدينتي بوتي وباتومي.
  • في فصل الخريف ستجد نفسك في عالم آخر، عالم من السحر والجمال يغلب عليه منظر الأوراق المتساقطة من الأشجار وقد تحول لونها إلى البرتقالي والأصفر، وافترشت به الشوارع وتزينت في أبهى حللها في كل الاماكن السياحية في جورجيا.
  1. المناخ المعتدل

  • في الصيف ترتفع درجة الحرارة في العاصمة الجورجية تبليسي حتى تصل إلى خمس وثلاثين (35) درجة مئوية، ولكن الأمر يختلف في الشتاء؛
  • في فصل الشتاء تنخفض درجات الحرارة بشكل كبير، ويتساقط الجليد، وتكثر المناطق المناسبة لرياضة التزلج مثل المنطقة المجاورة لجبل (كازبيجي) الذي يقع في مدينة (جودوري).
  1. حسن ضيافة الشعب الجورجى
  • تعد حسن الضيافة من الأسباب الرئيسية التي قد تدفعك لزيارة جورجيا مرة أخرى.
  • الشعب الجورجي مضياف بطبعه ومفعم بالكرم والود والحب واللطف واحترام الأجانب.
  • فعند زيارتك لأي منزل في جورجيا سواء كان فخما أو بسيطا –وخاصة في القرى الصغيرة-سيعاملك الشعب الجورجي بالود والاحترام والتقدير، وستجد الكثير من الاهتمام والرعاية والعمل على رفاهيتك وراحتك بكل حب وفخر كما لو كنت أحد الملوك أو الرؤساء.
  1. إقامة فندقية فاخرة
    www.booking.com
  • تشتهر جورجيا باحتوائها على العديد من الفنادق الراقية المنتشرة في جميع أرجائها،
  • إذا أردت أن تنعم بإقامة مريحة ورفاهية كبير وخدمات رائعة، فإننا نرشح لك –عزيزي القارئ-مجموعة من الفنادق الفاخرة في مدينة تبليسي تشمل وأروع فنادق جورجيا:

– فندق راديسون بلو ايفيرا.

– فندق ماريوت تبليسي.

*ملحوظة مهمة: جميع الأسعار في فنادق جورجيا الراقية بالدولار.

  1. الطعام اللذيذ

يشتهر المطبخ الجورجي بأطباقه المتنوعة واللذيذة التي تعتمد في أغلبها على الأكلات الشعبية الريفية المشهورة في جورجيا منذ القدم، فمن هذه الأطباق الشهية على سبيل المثال:

– “خينكالى”: أشهر الأطباق الجورجية، وهو طبق لذيذ يشبه إلى حد كبير الزلابية، ويمكن أن يطهى مع لحم البقر أو البطاطس أو الجبن أو الفطر.

– “كاشابورى” أو البيتزا الجورجية: أكثر الأطباق التي يفضلها الشعب الجورجي، وهي عبارة عن عجينة كتلك التي تصنع منها البيتزا، يتم تغطيتها بالجبن وتقديمها في أشكال عديدة.

– ” كاشابورى أدجارولى”: هو أيضا من أشهر الأطباق الجورجية التي يقبل الناس على تناوله بأعداد كبيرة، وهو عبارة عن عجينة تخبز على هيئة قارب ثم يتم وضع الذائب على سطحها، وتوضع بيضة مسلوقة في منتصفها لتغوص في تلك الزبدة الذائبة، ولكن احترس من السعرات الحرارية المرتفعة عند تناولك لهذا الطبق.

  1. المطاعم الفاخرة
  • تشتهر جورجيا بأطباقها الشهية وأكلاتها اللذيذة ومطاعمها الفاخرة المنتشرة في كل مدن جورجيا،
  • فمدينة تبليسي –على سبيل المثال-تحتوي على العديد من المقاهي والمطاعم الراقية التي تجمع في تصميمها وديكوراتها ما بين الحداثة والطراز الجورجي التقليدي، والتي تقدم ألذ الأكلات الجورجية التقليدية والعالمية.

المطاعم التي ننصحك بزيارتها في تبليسي:

-إذا أردت أن تجرب أشهى الوجبات والأكلات الجورجية التقليدية، ننصحك بزيارة مطعم (تفليسو) الذي يقع في شارع (شاردان).

-أما إذا أردت تناول أشهى الأطباق العربية والعالمية، ننصحك بزيارة مطعم (علاء الدين) الذي يقدم الشيشة أيضًا.

  1. ميزانية منخفضة

  • من واقع تجربتنا الشخصية فإن السفر إلى جورجيا غير مكلف على الإطلاق و تكلفة السياحة في جورجيا رخيصة جدا؛
  • حيث انخفضت قيمة اللاري الجورجي (GEL) بنسبة 30% عن قيمته في آخر رحلة قمنا بها لجورجيا، كما أن جورجيا من الدول “الرخيصة”، حيث تمتاز بانخفاض التكاليف والأسعار فيها مقارنة بدول أوروبا الغربية والعالم أيضا.
  • فعلى سبيل المثال يمكنك تناول ألذ الأطباق والأكلات في مطاعم عالية المستوى ب 7 GEL (أي حوالي 3$)، أو شراء زجاجة من النبيذ بحوالي ثلاثين GEL (أي حوالي 14$).
  1. المنتجعات العلاجية الصحية
  • تكثر المنتجعات العلاجية في تبليسي وخصوصا في منطقة (آبانوتوبانى)، التي تنبع فيها المياه الكبريتية الدافئة بكثرة وهي ذات الخواص الاستشفائية العلاجية.
  • تشتهر تلك المنطقة باحتوائها على العديد من الحمامات العامة والمراكز العلاجية والحمامات الخاصة ومراكز التقشير والتدليك وال (SPA).
  • يقبل الكثير من السياح على الاستحمام في تلك المياه الحرارية الكبريتية الرائعة لأنها تساعد في شفاء الأمراض الجلدية وأمراض الروماتيزم والربو.
  • منذ الحكم الروسي لجورجيا، اشتهرت مدينة بورجومي بانها المصدر الرئيسي للمياه المعدنية النابعة من باطن الأرض في جورجيا.
  • يقصدها الكثير من المواطنين والسياح من أجل الاستشفاء والعلاج من الأمراض.
  • مياهها المعدنية تحتوي على خصائص علاجية مذهلة تساعد في شفاء كثير من الأمراض.
  • تحتوي تلك المدينة الرائعة على عدد كافي من الفنادق الحديثة المجهزة بمراكز التدليك وال (SPA) مثل فندق (ريكسوس بورجومي) على سبيل المثال الذي افتتح هناك مؤخرًا.
  1. مزارع العنب ومصانع (النبيذ):

بالنسبة لصناعة النبيذ،

  • العديد من الأبحاث تشير إلى أن جورجيا من أعرق وأقدم بلاد العالم في انتاجه وذلك منذ أكثر من سبعة آلاف سنة.

ولذا تعد تلك البلد هي مهد صناعة النبيذ ومسقط رأسها؛

  • إذ تقوم جورجيا وحدها بإنتاج أكثر من نصف ما تنتجه جميع دول العالم من أصناف العنب.
  • مازالت الطرق التقليدية مستخدمة على نطاق واسع في انتاجه.
  • أضف إلى ذلك أن الحياة اليومية للمواطنين الجورجيين لا تكاد تخلو من النبيذ.

 ولا تتعجب إذا أخبرناك أنهم يحرصون على تزيين بيوتهم بديكورات تحتوي على أوراق نبات العنب الخضراء. يعد (Pirosmani) أحسن أنواع النبيذ الأبيض، أما إذا كنت تحب النبيذ الأحمر ف (Saperavi) هو من أفضل أنواعه.

  1. الأمان
  • يمتاز السفر إلى جورجيا بالأمن والأمان،
  • تعد من أكثر الدول الآمنة التي يمكنك زيارتها بدون خوف من سرقة أو خطف أو قتل.
  • حيث لا يوجد تقريبا أي تقارير عن أية حوادث سرقة أو خطف أو قتل للأجانب.
  • تعمل الشرطة الجورجية بكامل طاقتها على تأمين السياح والعمل على حمايتهم.
  • يتمتع أفرادها بتدريب عالي المستوى وبحرفية شديدة في تعاملهم مع الأجانب.
  • منذ أن جمدت جورجيا الحرب مع روسيا في 2008 بسبب انفصال أبخازيا، لا يوجد أية حروب هناك حتى في أبخازيا، التي يمكنك أن تزورها الآن بدون خوف أو قلق.

 

  1. الهوية الثقافية

  • لقد ظل الشعب الجورجي ثابتًا أمام الاحتلالات التي مرت به.
  • وظل محافظا على هويته الأصلية وثوابته الوطنية ولغته التي يفخر بها سليمة من دون أي تغيير.
  • أضف إلى ذلك ثقافته الأدبية الواسعة التي ستلاحظ كم هي غنية عند قراءة العمل الأدبي الذي يدعى (حياة القديس نينو) قراءة جيدة.
  • ولكن إن مشيت في شوارع جورجيا ستشاهد تأثير الفنون الروسية والفارسية على العمارة والرسم، وفي جورجيا تزدهر الفنون والأدب بشكل كبير؛

إذ يمكنك أن ترى الفنانين بلوحاتهم الجميلة والنحاتين بمنحوتاتهم الرائعة في كل مكان تقريبا في مدينة تبليسي وكذلك باتومي،

بالإضافة لكل ذلك، تحظى السينما الجورجية على الرغم من صغرها بمكانة كبيرة في عالم السينما الدولية، ومن الأفلام الجورجية الرائعة التي وصلت للعالمية وتم ترشيحها لنيل جائزة الأوسكار فيلم Tangerines الذي أنتج في عام 2003 بالاشتراك مع دولة أستونيا.

  1. تبليسي القديمة

  • هي أعرق الأماكن في جورجيا.
  • تعد جزءًا رئيسيا لا يتجزأ من تاريخ جورجيا.
  • كما تعد من أهم معالم جورجيا الأثرية، تحتوي على العديد من المباني التاريخية الجميلة التي يجب ألا تفوتك زيارتها ورؤيتها واستكشافها،
  • تعود تلك المعالم إلى القرن السابع عشر والتاسع عشر.
  • بالرغم من قدم هذا الجزء من المدينة إلا أنه لا يحتاج إلى تجديد بسبب عراقته وأصالته التي تكشف للعالم بأجمعه مدى جمال فنون الديكور الجورجية القديمة، لتتحول هذه العراقة أو الأصالة إلى أجواء هادئة ورومانسية ذات طابع خاص، تكللها المباني التاريخية المذهلة والعمارة الجورجية القديمة الرائعة وخصوصا عند قلعة ناريكالا التي ستخسر كثيرا إن لم تزرها؛ فهي من أروع الأماكن التاريخية التي يمكن لعينك أن تراها وخاصة بعد أن تم تجديدها.
  1. زيارة بلد لا وجود لها
  • إذا كتب لك زيارة جورجيا من أجل قضاء العطلة،

فننصحك بتخصيص بعض الوقت لزيارة أبخازيا الرائعة واستكشاف ذلك الجزء الغامض من جورجيا الذي لا يسمح للاطلاع عليه غير القليل من الجورجيين أنفسهم.

 

  • وهي منطقة انفصلت عن جورجيا بعد صراع دموي طويل منذ التسعينات، وفازت بحريتها بعد نضال طويل،
  • إن كنت في روسيا فقانونيا لن تستطيع الذهاب إليها من هناك، ولكن يمكنك الذهاب إلى أبخازيا من خلال بلدة جورجية تسمى (زوجديدي)، ولكن عليك أن تقدم طلب للسلطات الجورجية قبل أسبوع من زيارتها.

والآن هل تنوي السفر في المستقبل لجورجيا؟ وهل تعرف لماذا يجب عليك أن تسافر لتلك البلد الرائعة؟

 

شاهد أيضاً

كل ما يجب أن تعرفه قبل وصولك لجورجيا

لقد أصبحت جورجيا مؤخرًا أحد أشهر وجهات السياحة في أوروبا، فمنذ عام 2008 حرصت الحكومة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *